انطلاق ورشة عمل مراجعة الخطة الاستراتيجية الوطنية مع الإطار العالمي للتنوع البيولوجي

في يوم 3 يونيو، 2024 | بتوقيت 8:20 م

كتبت: شيرين سامى

انطلقت ورشة العمل الخاصة بمراجعة الخطة الاستراتيجية الوطنية مع الإطار العالمي للتنوع البيولوجي خلال الفترة من ٣-٦ يونيو ، و التى ينظمها برنامج الأمم المتحدة الإنمائى، بالتعاون مع مرفق البيئة العالمى و وزارة البيئة، بمشاركة وزارة الخارجية ، و د.أمانى نخلة مساعد المنسق المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائى فى مصر ، و الدكتور على أبو سنة رئيس جهاز شئون البيئة .

و قلل الدكتور مصطفى فوده ، مسئول نقطة اتصال اتفاقية التنوع البيولوجي والأنواع المهاجرة ورامسار ، أن مهمة الإطار العالمي للفترة الممتدة حتى عام 2030، تتمثل نحو تحقيق رؤية عام 2050 في.اتخاذ إجراءات عاجلة لوقف فقدان التنوع البيولوجي ، و تعافي الطبيعة لمنفعة الشعوب والكوكب من خلال الاستخدام المستدام والتقاسم العادل والمنصف للمنافع و توفير الوسائل الضرورية للتنفيذ والتعميم.

و أوضح أن الإطار العالمي للتنوع البيولوجي يشمل 4 غايات و 23 هدف عالمي .
و يشمل الإطار الوطني استيراتيجيتان : الأولى كانت خلال الفترة من 1997-2017م ، و حققت أهدافها قبل ظهور المستجدات العالمية الحالية ، و الاستراتيجية الثانية كانت خلال الفترة من 2015-2030، و تتضمن 6 غايات و 20 هدف عالمي.

افتتح الورشة الدكتور على أبوسنة الرئيس التنفيذى لجهاز شئون البيئة ، موضحا ان مصر لديها خطة طموحة تتطلب مشاركة مختلف الشركاء من المجتمع المدني والمواطنين والقطاع الخاص والمؤسسات التمويلية، وتعمل بجد على تخطي التحديات التمويلية بتأسيس صندوق للطبيعة لتقليل مخاطر استثمارات القطاع الخاص في صون التنوع البيولوجي وكنوز الطبيعية التي يعتمد عليها المواطنين المصريين في نظام معيشتهم ، موضحا انه تم وضع الحلول القائمة على الطبيعة على رأس أجندة العمل لمواجهة فقد التنوع البيولوجي، وذلك في ظل العلاقة بين تغير المناخ والتنوع البيولوجي، و هو ما تستهدفه وزارة البيئة حسب الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة .

و قال الدكتور سامى زلط خبير التنوع البيولوجى ، أستاذ علم الحيوان جامعة قناة السويس، انه فى اطار الاستيراتيجية الوطنية يتم دمج التزامات مصر بموجب اتفاقية التنوع البيولوجي في أطر التنمية الوطنية والتخطيط القطاعي، على نحو يتماشى مع الإرشادات العالمية الواردة في استراتيجية اتفاقية التنوع البيولوجي ٢٠٢٢.
و دعم تنفيذ أهداف اتفاقيه التنوع البيولوجى من خلال تمكين مصر لتحديث إستراتيجيتها الوطنية للتنوع البيولوجى. و تطوير أليه تبادل المعلومات الوطنية ، بالاضافة الى إعداد التقرير الوطنى للاستيراتيجية .

يحضر ورشة العمل لفيف من الخبراء و المسئولين و المستثمرين فى الشأن البيئى، و تناقش الجلسات ما يلى :
جبسة التعريف بالورشة و تقديم استبيان المساهمات الوطنية في تنفيذ استراتيجية التنوع البيولوجي ، و يدير الجلسة د.مصطفى فوده.

جلسة، إعداد وتحليل الفجوة وتحليل الاستراتيجية الحالية و ذلك من خلال “الجلسة التشاورية وعرض التقدم المحرز في إعداد وتحليل الفجوة وتحليل الاستراتيجية الحالية وعلاقة القطاعات بالاستراتيجيات الحالية و و تقسيم مجموعات عمل عن علاقة القطاعات المختلفة بالاستراتيجيات الحالية ، ثم عرض نتائج مجموعات العمل ، يدير الجلسة الدكتور سامى زلط.

جلسة مراجعة وتحديث الأهداف الوطنية”الجلسة التشاورية وعرض التقدم المحرز في إعداد أهداف الاستراتيجية وخطة العمل الوطنية للتنوع البيولوجي” ، عقد مجموعات عمل عن الأهداف المتوقعة في الاستراتيجية الجديدة و عرض النتائج ، يدير الجلسة الدكتور كمال شلتوت.

جلسة دمج التنوع البيولوجي في القطاعات التنموية “دمج التنوع البيولوجي في القطاعات التنموية، و استعراض القيم الاجتماعية الاقتصادية للتنوع البيولوجي”،يدير الجلسة الدكتور حمد الله زيدان .

 جلسة مواءمة السياسات وتماسكها في القطاعات ذات الصلة، والجلسة التشاورية لمواءمة السياسات ، و عقد مجموعات عمل عن استراتيجات العمل ذات الصلة، يدير الجلسة الدكتور حمد الله زيدان.

جلسة دعم تمويل الأنشطة المتعلقة بالتنوع البيولوجي ،مراجعة المصروفات وتقدير الاحتياجات المالية للتنوع البيولوجي ، ثم عرض نتائج مجموعات العمل ، يدير الجلسة الدكتور أحمد عبد المقصود.

 جلسة خطة تمويل التنوع البيولوجي (الحلول المقترحة) ، يدير الجلسة دكتور مصطفى فوده.

جلسة عقد مجموعة عمل حول دعم تمويل الأنشطة المتعلقة بالتنوع البيولوجي ، و عرض نتائج الأعمال ، و يدير الجلسة الدكتور أحمد عبد المقصود.
و تختتم ورشة العمل بنشر التوصيات المقترحة .. و سنوافيكم بعرض التوصيات.. انتظرونا